عطر الأحباب

لكل كاتب عطره الخاص، نستنشقه من خلال كتاباته، فتعبر كلماته إلى قلوبنا، فندمن هذا العطر، أنه عطر الأحباب!

30 ديسمبر، 2011

انبثاق عطر الكتابة..أفتتاحية


انبثاق عطر الكتابة

منذ الصغر، أحببت القراءة, ففي سن العاشرة, كنت أشترى بمصروفي (25 قرشاً), قصص سمير, وكنت حريصة أنني أشترى جميع أصدارتهم, فعندما أنتهي من القراءة أعلم في خلف القصة وأبحث على (أسم قصة) جديد لكي أشتريها, وحينها شعرت أن (موهبة الكتابة) بدأت تنبت بداخلي, نبتت من حبي للقراءة, فمن المضحك أنني أخذت عنوانهم من على القصة, وكتبت لهم جواب يفيد بأنني أمتلك (موهبة الكتابة) وعلى أتم الاستعداد لمساعدتهم في إرسال بعض مؤلفاتي, برغم أنني أضحك على نفسي الآن عندما أتذكر هذا! ولكن ما أحلى أن يشعر الإنسان بأنه لديه موهبة ويحلم أنه يكتب وحتى ولو كانت (أحلام الطفولة), فما أجمل هذه الأحلام! التي شقت قلبي لتضع أول بذور حبي للكتابة.

ومنها تنوعت قراءاتي فبدأت أقرأ إصدارات (دار الهلال), وكنت مداومة على شرائها,  لقراءتها وأيضاً حل (مسابقة من الجاني؟) للفوز بجائزة, وبالفعل كسبت في حل المسابقة ومن فرحتي! كنت أشعر أن الأرض والسماء لا يسعوني, وقطعت طريق طويل من مكان سكنى إلى مكان تسليم الجائزة - بحي السيدة زينب, وبالرغم أنني كسبت مجموعة من الكتب القديمة, وأختي وقتها ظلت تقول لي (يعنى قطعيين المشوار ده كله عشان شوية كتب قديمة), إلا أنني كنت أحتضنهم, كمن تحتضن طفلها وحريصة ألا يصيبه شئ.

ومن هنا بدأت أشعر أن (موهبة الكتابة) بدأت تكبر بداخلي وتريد أن تظهر للحياة, فبدأت أشترى ورق وأقلام جديدة, وبدأت أكتب القصص, لا أتذكر منهم شيئاً الآن, ولكن أتذكر جيداً  أسم عنوان قصة كتبتها وسميتها (دنيا الخيال) وأحضرت (ملف) وبدأت أضع فيه قصصي, وأحضرت أيضاً  شرائط  كاسيت فارغة وكنت أسجل بصوتي قصة في هيئة مسلسل مثل المسلسلات التي تذاع في الراديو, فلقد كنت في قمت سعادتي, فما أجمل أنى وجدت لي واحة أنعزل فيها عن واقع مرير لكي أستنشق فيها أحلى عطر وهو (عطر الكتابة)! فعندما أكتب ينتشر عبير الكلمات من حولي , وعندما أستنشقه و يتخللني,أغمض عينيي, فأشعر أنني تركت الأرض وحلقت فوق السحاب بجناحي, فأطير لكي أرى أحلامي, فوجدت نفسي فجأة سقطت على الأرض,لأن هناك من ضربني بحجر من الأرض, ليخبرني أن كتاباتي لا قيمة لها, وأنها شئ يستحق أن يلقى في سلة المهملات, فاستيقظت من أحلى أحلامي لأسوء كابوس في حياتي, عندما وجدت كل أوراقي وكتاباتي مزقت ورميت, حينها انفجرت في البكاء, كل شئ ضاع منى فجأة, أحلام الطفولة, يوم ميلاد كتاباتي لن أعرفه, أبطال قصتي لن أقابلهم مرة أخرى, شعرت وقتها بأنه (يوم مأتم قلمي),قتلت فيها موهبتي, وبالفعل ماتت من وقتها وتوقفت عن الكتابة.

توقف عن الكتابة لمدة 19 عاماً, وكنت دائماً مؤمنه أنى أمتلك الموهبة, ولكن لا يوجد أحد من حولي يشجعني ولا مؤمن بموهبتي, إلى أن صارحت زوجي بحبي للكتابة,  شجعني والأهم من التشجيع أنه مؤمن أنى أمتلك الموهبة, ولكن ينقصني الكثير, فمازلت في أول الطريق, وأحتاج إلى أن أصقلها, كان هذا هو رأيه؟ وفى الحقيقة, تكاسلت عدة مرات أن أخطو هذه الخطوة بأنني أعود للكتابة وأن أصقل موهبتي, إلى أن جعل الله شئ يظهر في طريقي لكي أكتب وهى مبادرة من أحدى دور النشر, ومن هنا كانت البداية الحقيقية لمحاولة الكتابة مرة أخرى, وبالفعل كتبت كتاب (إنسان جواك وجوايا)- مقالات, ولكن نشب خلاف بيني وبين دار النشر, قدر الله وما شاء فعل,  لم أحزن, لأن الله أكيد كاتب لي الخير,  ونظرت إلى الرسالة الذي يريد أن يقولها الله لى وهى رسالة واحدة(أكتبي).

وبالفعل قررت أن أكمل مسيرتي, وفى يوم من الأيام, خطر ببالي فكرة عن قصة قصيرة (من وراء الكاميرا) وبالفعل بدأت أكتب فيها, ونالت أعجاب زوجي وأصبح المعجب الوحيد بقصتي, والقصة القصيرة تحولت في خاطري من مجرد قصة سوف تنتهي  أحداثها بعد أجزاء قليلة, إلى أحداث كبيرة, ومن هنا قررت أن أكتب أول (رواية) في حياتي, (رواية من وراء الكاميرا), تحولت من قصة قصيرة إلى رواية بفضل الله أولاً ثم زوجي.

ومن هنا ومع انبثاق عطر روايتي الجديدة ومع ميلاد سنة جديدة, أتمنى أن يحقق الله أول حلم لي وهو أن أكتب روايتي وانتهى منها, وأنها ترى النور قبل انتهاء 2012, ولكي أحقق ذلك يجب أن أصقل موهبتي أكثر, ولذلك أنشأت  مدونتي الأدبية ( عطر الأحباب) لكي تكون مصدر لجميع أعمالي, وأيضاً مصدر لتعلمي , ولكي أتعلم أيقنت أنه يجب أن أقرأ لأحلى العطور وأشدها عبيراً, وهم (عطر الأحباب) فعندما أقرأ كتاباتهم, أشعر بعطرهم من حولي, وعندما أستنشق كلماتهم, أشعر بأن عبيرهم أنتشر في كل مكان, وعند انتهائي من قراءة أحدى كتبهم , أشعر بمدى تقديرهم لقيمة الكتابة, فيخيل لي أنني سوف أقابلهم يوماً وعندها أفيق على أنهم ماتوا جميعاً, فأبكى بكاء الطفلة الذي فقدت أبيها, فأحتضن الكتاب أكثر وأضمه إلى صدري وأغلق يدي عليه وأقول بصوت مرتعش يملأه الحزن ((يا ليتنى أتولدت في عصركم , كنت سوف أتعلم الكثير, لأنكم كنتم تشجعون الهواة من الكتاب, فأما الآن فلا يوجد من يشجعنا, بل يوجد من يكسر أحلامنا)).

 أشتاق لعطركم يوسف إدريس (أول من قرأت له) وعلمني معنى الإحساس بالناس وهمومهم, توفيق الحكيم, يحي حقي, محمود تيمور, يوسف السباعي, طه حسين, محمود عباس العقاد, أنيس منصور, سوف أتعلم منكم ,قيمة الكتابة, أحبكم جميعاً وأقول لكم يا أدباء مصر,أنتم ((عطر الأحباب)).






نيللى على
30-12-2011


هناك 15 تعليقًا:

  1. ألف مبروك المدونه الجديده الجميلة زي صاحبتها

    الموسيقى هاديه وتحفه قووووووووووي

    النوع اللي بحبه ف الموسيقى أصلا

    جبت الشيكولاته بس أحطها فين؟

    يارب تبقى المدونه دي خير قوي ليكي

    ردحذف
  2. تسلمى ياحبيبه قلبى يامنوش, وأحلى دعوة قولتيها (يارب تبقى المدونة دى خير قوى ليكى), أما الشيكولاته هاتى عنك;).

    ردحذف
  3. الله الله يا نيللي
    اوعى تخلى حد يحبطك اكتبي حتى لو لنفسك اكتبي حتى لو الكلام مش مفهوم

    عجبنى التحدى اللى انتى فيه عجبنى الاصرار
    وزعلانه انى لما ناويت اقرا روايه ما وراء الكاميرا انتى قفلتى المدونه :(

    عايزة اقولك اسلوبك سلس وجميل وجذاب وفعلا بيفكرنى باسلوب احسان عبد القدوس جدآ

    كان في مقاله في التحرير البارح كاتبه خالد الكساب عن الكتابه حلوة اوى لو قرأتيها هتلاقي فيها توارد افكار كبير في اللي ممكن كمان فكرتى في ومقدرتيش تطلعى وهتحسي باحساس حلو :)

    نيللي مبررررررررررررروك ياعسل بيجد الاختيار والاسم والبدايه شيقه جدآ

    ردحذف
  4. ربنا يخليكى ليا يارونى, كلامك تاج فوق رأسى, وفعلا لازم الأنسان يصر على أى حاجه بيحبها.

    ردحذف
  5. الاول الف الف مبروك على المدونه الجديده
    البوست ده بدايه هايله بجد
    اوعى تبطلى تكتبى ادام انتى حابه انك تكتبى
    كفايه انك بتخرجى حاجه جواكى انتى مبسوطه بيها
    ومش تزعلى على فرصه راحت لان ربنا اكيد ليه حكمه فى كده وشايلك حاجه احسن
    وربنا يتقدملك اللى فيه الخير
    وبالتوفيق دايماً يا حبيبتى :))

    ردحذف
  6. ربنا يباركى فيكى يادندون ياحبيبه قلبى, بجد كلامك ليا بيشجعنى أكتر وأكتر, تسلمى على كل كلامك.

    ردحذف
  7. الف مبروك ياحبي ماشاء الله عليك اسلوب رائع وبسيط يارب اشوفها احسن واكبر مدونة <3 تسلم ايدك حبيبتي

    ردحذف
  8. تسلمى ياكارمن ع كلامك ياحبى, ونورتى المدونة بوجودك.

    ردحذف
  9. مبروك على المدونة الجديدة ويارب يكون وشها حلو عليكِ
    وتحققى فيها كل اللى تتمنيه
    بداية موفقة وقوية
    تمنياتى لك دائماً بكل الخير

    ردحذف
  10. من شدة تأثري مش عارفة اقول ايه غير ان احساسك واصلني بشكل كبير جدا .. إحساس بداخلنا جميعا بعشق الكتابة والكتاب الي اثروا فينا وطفولتنا المليئة بالاحباطات ربما حظك افضل لانك الآن لكي زوجا يشجعك ولك هناك من لا يزال يعاني الاحباطات ورغم ذلك يكتب أملا في أن يأتي يوما وتخرج كلماته من سجنها للعالم الفسيح لتجد من يقدرها ويتعلم منها .. تحياتي لمدونتك الرئعة ولقلمك الراقي ولروحك الجميلة :)

    ردحذف
  11. نينو :)
    الف الف مبروك يا حبيبتى
    ربنا يحقللك كل حاجة بتتمنيها فى السنة الجديدة :)
    مستنية بوستاتك :)

    ردحذف
  12. (موناليزا) حبيبتى نورتى المدونة, وبجد مبسوطه أنها عجبتك.

    ردحذف
  13. (أميرة) تسلمى على روحك وأحساسك الجميل, بجد كلماتك تاج فوق راسى, ولازم كلنا نتحدى أى أحباطات لازم نكون أقوى, محدش يقدر يوقف حلمنا.

    ردحذف
  14. مبروك افتتاح المدونة بالتوفيق يااارب
    :)

    ردحذف
  15. ما شاء الله أسلوبك بسيط وكلماتك جميلة

    ردحذف

نرحب بكلماتكم العطره التى تفوح منها أجمل العبير:)

no copy

no