عطر الأحباب

لكل كاتب عطره الخاص، نستنشقه من خلال كتاباته، فتعبر كلماته إلى قلوبنا، فندمن هذا العطر، أنه عطر الأحباب!

18 يوليو، 2012

برواز



اختفيتم من أحلي صورة في حياتي..بل في أجمل لحظة في حياتي تحلم بها أي بنت!

فلا تلومني أن اختفيت الآن من أحلي صورة في حياتكم..

فا أنا إنسانة مهما كانت طيبة فليست ملاكاً..

فمهما كان قلبها يتقطع لأني أفعل بكم مثلما فعلتم بي..
فلن أمثل دور السعيدة الفرحانة لا لأني إنسانة حاقدة بل لأنني لا أتقن التمثيل..
وبيني وبينكم كنت أتمني لو أتقنه, لو كنت أتقنه لو واحد في المائة لم يكن هذا حالي..
لم أكن أتعذب كل هذا العذاب..
عذاب بين رضي ربي ثم قلبي وروحي ونفسي وضميري..
 ياليتني لم امتلك قلباً طيباً يحب الناس ويشعر بهم ويتأثر بهم وعليهم..
 ياليتني كنت حجراً..فالحجر لا يشعر ياليتني كنت لا أشعر..

ولكن للأسف لم استطيع أن أجعل من نفسي حجراً لأني أنا سأكون أنا مهما حدث ولكن ..
رغم طيبتي لن أمثل..
لم تعرفون ماذا فعلتم بي وقتما اختفيتم من أجمل صورة حياتي!

حطمتموني..كسرتموني..جعلتموني أشعر بأني إنسانة يتيمة وميتة ومدفونة بالحية في أحلي لحظات حياتها..

ستقولون لي أنسي..
ياليتني استطيع..
ياليتني استطيع أن أمزق نفسي عن كل شئ احزني..
فكيف أمنع قلبي أن يحضر لي في سرعة البرق وبدون أي إنذار كل شئ يؤلمني وكأن قلبي يشتكي لي بأن هناك جروح وندبات تفاقمت ولم تلتئم ويطلب مني أن أعالجها, يطلب مني المستحيل..

ياليت ياقلبي تصاب بالصم والبكم..
 ألن تتعلم أبداً..
أتستعطفني!
أتلومني!

أقول لك شيئاً لن أسمع كلامك هذه المرة..
لن أمثل ..لن أكذب..
لن يصعب علي أحداً..
لأن الفرحة التي كسروها بداخلي لم تلتئم ولن تلتئم!
كما أن وجودي مجرد برواز لصورة جميلة يجب أن تكتمل بي..
حتي افتخاركم بي مجرد برواز..
أنا بالنسبة لكم برواز ليس أكثر ولا أقل..
لن أكون برواز لأحد..
أنا سأكون أنا..





هناك تعليقان (2):

  1. سعيدة باختيارك لهذه الخاطرة بالذات

    وهقولك نفس ردى السابق ان مغزاها قوى جدا رغم الالم الذي يحتوى كلماتها :)

    دومتى مبدعه ياقلبي :)

    ردحذف
  2. عاملي الناس بالمثل
    وانتي ستريحين نفسك من هذا العناء
    لكن رفقا بقلبك
    فهو لن يتحمل

    ردحذف

نرحب بكلماتكم العطره التى تفوح منها أجمل العبير:)

no copy

no