عطر الأحباب

لكل كاتب عطره الخاص، نستنشقه من خلال كتاباته، فتعبر كلماته إلى قلوبنا، فندمن هذا العطر، أنه عطر الأحباب!

5 أغسطس، 2013

حولية 35- نظارتي البيضاء






 
هكذا أحب شكلي بنظارتي..
فأنا وهي جزء لا يتجزأ من بعض..

فأنا لا أستطيع الإستغناء عنها..

وهي لا تستطيع الإبتعاد عني!

فهي تجعلني أري الحياة كما هي بدون زيف!!

وتجعل الحياة تراني كما أنا ضعيفة النظر وترتدي النظارة لكي تري جيداً!!

فهي تجعلني أري الحقائق كما هي..

بدون اهتزاز أو ضباب!!

أري الحقائق واضحة وضوح الشمس!!

فأنا بدون نظارتي أضيع ولا أعرف أين الحقيقة!! ولا أعرف أين أنا؟!

وبدونها لا أعرف أن أصنع هذا الشكل الذي يجعلني وقوره أحياناً

ومجنونه كثيراً!



لا أفكر في الإستغناء عنها بعدسة تلتصق بعيني كالكائن المتطفل..

ولا أفكر في الليزر فأنا لا أري أن شكلي بالنظارة سئ لكي إستغني عنها..

أعترف بأنني أقلعها عندما يهم أحداً بتصويري..وكأنني أتخلص منها..

ولكني قررت لن أقلعها إلا من باب التنوع في الصور!!



وأنا لا أخجل منها و لا أري نفسي بها ( أبلة نظيرة) بل إنها جزءً من شخصيتي وتتضفي عليه جمالاً!!

جمالاًً خاص بي وبنظارتي!!


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

نرحب بكلماتكم العطره التى تفوح منها أجمل العبير:)

no copy

no