عطر الأحباب

لكل كاتب عطره الخاص، نستنشقه من خلال كتاباته، فتعبر كلماته إلى قلوبنا، فندمن هذا العطر، أنه عطر الأحباب!

11 ديسمبر، 2013

حولية 121- رقصة و موسيقي




لا ترهق قلبك بالكتابة عنهم..
علي  مواقع التواصل الاجتماعي..
وعلي أطراف كتابك..
ولا تجلس في المقهى بمفردك تبكي..
ولا تشتري قالب من الكيك لكي تلتهمها..
لعلها تلتهم معها أحزانك..
ولا تضع السماعات في أذنك تستمع إلي الأغاني..
لعلها تعلو علي صوت آلا لامك..
ولا ينفد رصيد هاتفك من أجلهم..
لأنك إنسان!
أتركهم للدنيا يا صديقي..
فأقسى دروس هي دروس الحياة..
فصفعتها بسنة من العمر..
فدعهم يقولون ويفعلون ويحكمون..
ولا تضيع لحظة من أجلهم..
فاللحظة من عمرك..
هي رقصة وموسيقي..
رقصة يرقصها قلبك..
و موسيقى تعزفها روحك..
لتكون أنت أشهر عازف في الوجود..
مثل بيتهوفن أو وليام شكسبير..
وربما راقص..
كلاكيت أو بالية..
الكون يستمتع  برقصه وبعزفه..
ولا يتقنهما
 إلا الإنسان..
في وجود يفتخر أنه حجر!
والحجر لا يتقن إلا شئ واحداً
الكسر!!


 

هناك تعليقان (2):

  1. ولا تضيع لحظة من اجلهم !

    ردحذف
  2. مش عارفة أقولك حاجة
    كأن كلامك إيد بتتمد وتبطب علي قلبي وتعدل أفكاري
    وتقولي سيبك من الناس السخيفة اللي كل هدفهم يحولوا حياتك للأسوء!!
    يسلم لي قلبك الصافي :)

    ردحذف

نرحب بكلماتكم العطره التى تفوح منها أجمل العبير:)

no copy

no